وزير الرياضة يشهد اجتماع اللجنة الأولمبية لمناقشة خطة عودة النشاط الرياضي

 شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة اجتماع مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية برئاسة المهندس هشام حطب، والذي عقد بمقر اللجنة الأولمبية لمناقشة الخطة الطبية التي تم وضعها من قبل اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية المصرية من كافة جوانبها والمتعلقة بالإجراءات الاحترازية لمجابهة انتشار فيروس كورونا عند استئناف النشاط الرياضي.

 وشرح الدكتور حسن كمال رئيس اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية الخطوات التنسيقية الخاصة بالخطة التي تم وضعها والتي تمت مع اللجنة الطبية بوزارة الشباب والرياضة، وعرض التصور العام لعودة النشاط الرياضي والإجراءات الطبية والإحترازية التي يمكن أن تتخذ، وذلك في ظل الإستعدادات لعودة النشاط الرياضي تدريجيا بداية من منتصف يونيو القادم وفقا لقرار السيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى.

ومن جانبه، لفت وزير الشباب والرياضة إلى توجه الجميع حالياً  لوضع خطة طبية شاملة تتضمن كافة السيناريوهات المتوقعه لكل الظروف، و الإجراءات الوقائيه والإحترازية الطبية التي تساعد على عودة النشاط الرياضي المصري بشكل جيد، مع حماية جميع عناصر النشاط الرياضي المشاركة.

وأكد الوزير على وضع صحة وسلامة جميع اللاعبين في صدارة الأولويات، والالتزام التام بكافة الاجراءات الوقائية اللازمة التي توصي بها منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية حفاظاً على صحة أبطال مصر الرياضيين في مختلف الألعاب.

فيما أوضح  المهندس هشام حطب أن اللجنة الأولمبية المصرية تبذل مجهودا كبيرا منذ فترة طويلة من أجل مناقشة الخطط الطبية الخاصة بالمنتخبات واللاعبين المؤهلين لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو وحاليا نعمل على خطة شاملة للرياضة من أجل أن نكون جاهزين في أي وقت لعودة الرياضة، مشيراً أنه ينبغي أن نكون جاهزين مبكرا ولدينا خطط مستقبلية لمواجهة كل الأوضاع القادمة والاستعانة بتجارب الدول الأخرى، قائلا :" ما يهمنا هو صحة لاعبينا وعودة النشاط الرياضي بشكل أمن" .