وزير الشباب والرياضة يرأس أول وبينار فى مجال ريادة الأعمال ووظائف المستقبل فى ظل تحديات فيروس كورونا

نظمت وزارة الشباب والرياضة للشباب مساء أمس أول وبينار فى مجال ريادة الأعمال ووظائف المستقبل تحت عنوان " رالمهارات التكنولوجية الحديثة “ برعاية وحضور الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، وذلك إنطلاقاً من إستراتيجية الوزارة نحو تدريب وتأهيل وتمكين الشباب المصري و مسئوليتها تجاههم وحرصها المستمر على دعمهم في ظل الظروف المحيطة .

وترأس صبحي الجلسة النقاشية الإلكترونية الأولى، بمشاركة نخبة مميزة من خبراء ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة منهم الدكتورة غادة على أستاذ إدارة الاعمال، والمهندس أحمد عثمان رئيس المجلس الدولى للمشروعات الصغيرة، و الدكتور محمد عزام إستشاري التحول الرقمى، والدكتور وائل الدسوقي مدير مراكز ريادة الأعمال بالأكاديمية العربية، والدكتور نزار سامي إستشاري الابتكار وريادة الأعمال، و أحمد فراج المدير الإقليمي لحلول القطاع الحكومي والتحول الرقمي- مايكروسوفت.

تهدف الجلسة إلى تحليل الفرص والتحديات التى تواجه الشباب بصفة عامة أمام التحاقهم بالوظائف المستحدثة في المستقبل وأيضا تقديم الحلول للصعوبات التي تواجه رواد الأعمال والمشروعات الصغيرة حاليا ومساعدتهم على الإستمرار في ظل تحديات فيروس كورونا .

أوضح صبحى أن وزارة الشباب تقوم بدور فعال في مجال تأهيل وتدريب الشباب على المهارات المطلوبة لوظائف المستقبل غير التقليدية وريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة ، حيث يمثل قطاع المشروعات الصغيرة أهمية عظمى في إقتصاديات الدول ، ويجب التوسع في مساندة الشباب في خطواتهم الأولى نحو قيادة مشروعات ناشئة بمخاطر محسوبة ودراسات جدوى دقيقة.

وأضاف صبحى أن ريادة الأعمال تلعب دورا رئيسيا فى اقتصاد البلد لأنها تَخَلَّق فرص عمل جديدة، وتقديم منتجات وأفكار جديدة إلى السوق، فلولا الأفكار الإبداعية لرواد الأعمال لن يكون عالمنا متقدما كما هو عليه اليوم فى مجالات الثقافة والعلوم والتكنولوجيا.

وأشار إلى أن الوزارة تقدم العديد من فرص التأهيل وتنمية القدرات التكنولوجية والإبداعية للشباب وحثتهم على الاشتراك في المعسكرات الافتراضية لصياغة الأفكار الإبداعية من خلال مبادرة قيادات شبابية  للوصول بالشباب إلى أفكار مشروعات قابلة للتنفيذ ثم تقوم الوزارة بدورها في تشبيكهم بحاضنات الاعمال المختلفة ، هذا بالإضافة إلى ضرورة استثمار الشباب للوقت خاصة في فترة الحظر من خلال الالتحاق بالندوات الإلكترونية المجانية للوزارة في مبادرة طور وغير التى تؤهل الشباب للوظائف الحديثة مثل التجارة الاليكترونية والتسويق الإلكتروني وإعداد المحتوى الرقمي وتحديد الجمهور المستهدف في الواقع الرقمي وغيرها من المهارات التكنولوجية الحديثة ، هذا إلى جانب مبادرة بنك التوظيف الإلكتروني الذي يقدم اكثر من ١٠٠٠ وظيفة أسبوعية على موقع الوزارة الرسمي وصفحتها على التواصل الاجتماعي الفيسبوك . 

وأوصى صبحي بأهمية تكرار مثل هذه اللقاءات الإلكترونية مع الشباب والخبراء في ريادة الاعمال والمشروعات الصغيرة لبحث كل ما هو جديد والإجابة على استفسارات الشباب والرد على مخاوفهم في الظروف الحالية ، وحث الشباب على تقديم مقترحاتهم وطلباتهم في التأهيل والتدريب والتواصل الإلكتروني المستمر مع الوزارة .