وزير الشباب يبعث برسالة حب لاصحاب الهمم

استمرارا لاحتفالات واهتمام وزارة الشباب والرياضة بأصحاب الهمم والقدرات الخاصة خطف د.أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة الأضواء عندما بعث برسالة مضمونها بحبكم للملائكة الذين يعيشون بيننا من أصحاب لغة الإشارة وذلك فى إطار احتفالات العالم باليوم العالمى الإشارة.

وجاءت رسالة د.أشرف صبحي فى مركز التعليم المدنى بصحبة محمد حسني مسئول لجنة ذوي الهمم التى يمنحها وزير الشباب والرياضة اهتماما كبيرا .

واختار د.اشرف صبحي الذى يحمل قلب وزير انسان اشارة ” بحبكم ” الواضحة أمامكم فى الصورة وصفق له كل الحاضرون .

ويحتفل العالم يوم 23 سبتمبر بلغة الإشارة تحت عنوان “إتاحة حقوق لغة الإشارة للجميع”، وترجع أهمية هذا اليوم الذي حددته وأعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة بوصفه اليوم الدولي للغة الإشارة، من أجل إذكاء الوعي بأهمية لغة الإشارة في الإعمال الكامل لحقوق الإنسان لفئة الصم.

واختارت الأمم المتحدة الموضوع الرئيسي لاحتفالية هذا العام 2019 تحت عنوان “إتاحة حقوق لغة الإشارة للجميع” لتعزيز استخدامها وتوسيع مشاركة الأشخاص الصم في الحياة اليومية، ويوجد 72 مليون أصم في كل أنحاء العالم بحسب إحصاءات الاتحاد العالمي للصم، يعيش 80% من أولئك الصم في البلدان النامية، ويستخدمون أكثر من 300 لغة إشارة، ولغات الإشارة هي لغات طبيعية مكتملة الملامح على الرغم من اختلافها هيكليا عن لغات الكلام التي تتعايش معها جنبا إلى جنب. 

وتوجد كذلك لغة إشارة دولية يستخدمها الصم في اللقاءات الدولية وأثناء ترحالهم وممارسة نشاطاتهم الاجتماعية وتعتبر تلك اللغة شكلا مبسطا من لغة الإشارة وذات معجم لغوي محدود، ولا تتصف بالتعقيد مثل لغات الإشارة الطبيعية

يذكر أن العالم احتفل في عام 2018 بأول يوم دولي للغات الإشارة تحت شعار “مع لغة الإشارة.. الاهتمام يطال الجميع” حيث أشار قرار الجمعية العامة إلى ضرورة الاستفادة المبكرة من لغة الإشارة والخدمات المقدمة بها، بما في ذلك التعليم الجيد بلغة الإشارة، الذي يعد أمرا حيويا لنمو أبناء فئة الصم ونمائهم ومطلب بالغ الأهمية لتحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليا، وبما يضمن العمل مع فئة الصم من باب الأخذ بمبدأ ‘‘لا شيء يخصنا بدوننا”.