الشباب والرياضة تواصل استعداداتها لمهرجان "أطفال العالم يلتقون...مصر قلب الدنيا"

 في إطار الاحتفالات الخاصة باليوم العالمي للطفل ، تواصل وزارة الشباب والرياضة استعداداتها لتنفيذ النسخة الثانية من المهرجان العالمي الذي يجمع أطفال العالم والذى يقام تحت شعار "أطفال العالم يلتقون...مصر قلب الدنيا"وذلك خلال الفترة من 20 حتى25  نوفمبر الجارى للمرحلة السنية من 12 سنة حتى 17 سنة والذى تنفذه الإدارة المركزية للطلائع بالوزارة، ويشارك ضمن فعاليات المهرجان العالمي أكثر من 1500 ألف طفل يمثلون 32 فريق من 25 دولة بالإضافة إلى مشاركة أطفال مصر من مختلف المحافظات ومن ذوى الهمم والأطفال أبناء الجاليات الأجنبية المقيمين في مصر، وسيقام المهرجان هذا العام من خلال وسائل التواصل الإلكتروني لعدم القدرة على تجميع الأطفال بسبب فيروس كورونا.


وتشهد المدينة الرياضية بحى الأسمرات مراسم حفل الافتتاح الذى يقام يوم الجمعة الموافق 20 نوفمبر في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً، وتتضمن فعاليات المهرجان مجموعة مختلفة من الفاعليات الافتراضية تتضمن عروضا للفرق المشاركة من مختلف دول العالم ومجموعة من الورش الفنية والثقافية في الموسيقى، الغناء، الأداء الحركي والأنشطة الرياضية والندوات التوعوية ، من خلال قيام الفرق المشاركة بإرسال الفيديوهات الخاصة بها عبر البريد الإلكتروني للمهرجان ويستقبله فريق من شباب المتطوعين ومن ثم يتم عرض تلك الفيديوهات والأعمال علي صفحه المهرجان من خلال جدول معلن ، لتتولي بعد ذلك لجنه تحكيم دوليه مكونه من خمسة محكمين من دول مختلفة علي رأسهم عضو من  مصر بتحكيم لأفضل ثلاثة أعمال لتحديد الثلاثة مراكز الأولى الفائزة وسيحصل جميع المشاركين من مختلف دول العالم علي شهاده مشاركه  معتمدة.


وفي نهايه الاسبوع سيكون هناك لقاء أونلاين يعقده الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة مع جميع الدول يحضره قائد الفريق واثنين من كل فريق .


ويعد هذا المهرجان العالمي واحد من اهم التظاهرات والمناسبات العالمية التي يتم تنفيذها لهذه المرحلة العمرية فضلاً عن عدد المشاركين وعدد الدول الحريصة على المشاركة بالمهرجان المصرى العالمي ، حيث شهدت فعاليات المهرجان العام الماضى ردود فعل إيجابية في مختلف وسائل الإعلام العالمية خاصة فيما يتعلق برسالة السلام من أطفال العالم والتي تم بثها من ن أرض مصر إلى كل ربوع العالم.