الشباب والرياضة تختتم مهرجان " أطفال العالم يلتقون.. مصر قلب الدنيا" بمشاركة 1500 طفل

شهد الدكتور  أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة اليوم ختام فعاليات مهرجان أعياد الطفولة  الذى نفذته الوزارة تحت شعار " اطفال العالم يلتقون.. مصر قلب الدنيا"، بمشاركة 1500 طفل من 30 دولة للمرحلة السنية من 12إلى 17 سنة، وذلك عبر الفيديو كونفرانس فى الفترة من 26 نوفمبر حتى 4 ديسمبر.


وشارك فى الفعاليات 45 فرقة تمثل 30 دولة منهم 10 فرق من مصر كما شهد وشارك في عدد من الفعاليات "قادرون باختلاف- أطفال بلا مأوى- أطفال حى الاسمرات"، وذلك تنفيذا لاستراتيجية التنمية المستدامة مصر 2030 من خلال برامج لشرائح مختلفة من النشء مواطنوا الغد.


ومن جانبه أكد الدكتور أشرف صبحي أن المهرجان يمثل أحد أهم أدوات وزارة الشباب والرياضة للتواصل مع أطفال العالم وخلق أجواء من التفاهم وتبادل الخبرات مع مختلف دول العالم . مشيرا إلى أهمية التوسع خلال الفترة المقبلة فى عقد مزيد من اللقاءات والاحداث التى تجمع بين نشء وشباب مصر مع نظرائهم من مختلف دول العالم لتوثيق أواصر التعاون والعلاقات المشتركة وإكسابهم مزيد من الخبرات وتعريفهم وانفتاحهم  على مختلف الثقافات من جميع دول العالم .


وتضمنت فعاليات المهرجان مجموعة مختلفة من الفعاليات الافتراضية كعروض للفرق المشاركة من مختلف دول العالم ومجموعة من الورش الفنية والثقافية فى الموسيقى والغناء والاداء الحركة والانشطة الرياضية والندوات التوعوية، وذلك من خلال قيام الفرق المشاركة بإرسال الفيديوهات الخاصة بها عبر البريد الالكترونى للمهرجان والتى استقبلها فريق من شباب المتطوعين وتم عرض تلك الفيديوهات والأعمال على صفحة المهرجان وفقا لجدول معلن حيث تولت بعد ذلك لجنة تحكيم دولية من 5 محكمين من دول مختلفة على رأسهم عضو من مصر لاختيار أفضل 3 أعمال لتحديد المركز الاولى الفائزة، وسيحصل جميع المشاركين مم مختلف دول العالم على شهادة مشاركة معتمدة.


ويعد هذا المهرجان العالمى واحد من أهم المناسبات التى يتم تنفيذها لهذه المرحلة العمرية فضلا عن عدد المشاركين والدول الحريصة على المشاركة بالمهرجان، حيث شهدت فعاليات المهرجان العام الماضى ردود فعل إيجابية فى مختلف وسائل الاعلام العالمية خاصة فيما يتعلق برسالة السلام من اطفال العالم والتى تم بثها من مصر.

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع