وزير الشباب ورئيس الأعلى للإعلام يشهدان احتفالية الأهرام ضمن مبادرة ،" لا للتعصب"

شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ،مساء اليوم الخميس، الاحتفالية التي نظمتها مؤسسة الأهرام في إطار مبادرة (مصر أولاً.. لا للتعصب) بمناسبة بدء انطلاق الدوري المصري لكرة القدم للدعوة إلى نبذ التعصب وإعلاء الروح الرياضية. 

حضر الاحتفالية  كرم جبر رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وعبد الصادق الشوربجي رئيس الهيئة الوطنية للصحافة وحسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام وعبد المحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، وعدد من رؤساء التحرير والكتاب الصحفيين والنقاد الرياضيين.

انطلقت الاحتفالية من أمام مؤسسة الأهرام بعرض موسيقى من فريق بركشن التابع  لوزارة الشباب والرياضة، مع إنارة مبنى الأهرام بعبارة "مصر أولاً لا للتعصب" ، أعقبه حفل فني لأوركسترا وزارة الشباب والرياضة تضمن تقديم مجموعة من الأغاني منها (لعبة الأيام، امتى الزمان، نسم علينا الهوا، أمانة عليك، ألف ليلة وليلة)، بقيادة المايسترو مصطفى العجيمي. 

وقال وزير الشباب والرياضة :"إننا نسعى إلى التوسع في نشر مبادرة "مصر أولا لا للتعصب" بشكل غير تقليدي، وبصورة أكبر داخل المجتمع، من خلال تكاتف جميع الجهات، والسعي نحو وضع رؤية وطنية تحقق النماء والتقدم للوطن.

وشدد الوزير على ضرورة التصدي لكل المظاهر السلبية بالمجتمع في إطار رؤية ومساندة السيد الرئيس بشأن التصدي للشائعات والأكاذيب والإرهاب في منظومة متلاحمة مع مجهودات الدولة المصرية. 

وكشف الدكتور أشرف صبحي أن حجم الدعم المقدم لقطاعى الشباب والرياضة منذ عام 2014 وحتى الآن يبلغ نحو  15 مليار جنيه، وأن حجم المنشآت من حمامات سباحة خلال العامين الماضيين وصل إلى 40 حمام سباحة مقارنةً بعدد 36 حمام خلال الثلاثين سنة الماضية، مشيراً أنه قد تم تنفيذ 300 مشروع شارك به  20 مليون من النشء والشباب خلال العاميين الماضيين، لافتاً إلى تبني الوزارة لكافة المبادرات، وإقامة البرامج والمشروعات التنموية بشكل يخدم أبناء مصر من النشء والشباب. 

وفى كلمته، أوضح الكاتب الصحفى كرم جبر أن انتشار مبادرة مصر أولاً لا للتعصب تشجع على تبني العديد من المبادرات الأخري، والتي سيتم طرحها الفترة المقبلة، مشيراً إلى أهمية نشر الوعي، ودور الخطاب الإعلامي في أخذ زمام المبادرة فى تنوير الرأي العام بطرح الرؤى والأفكار البناءة.