وزير الرياضة: مصر تستعد لإنشاء أكبر مركز رياضي في تنزانيا

شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، المؤتمر الصحفي للإعلان عن إطلاق الوزارة إحدى مشروعاتها الرياضية الكبرى في إفريقيا لإنشاء مراكز رياضية وشبابية مصرية بدايةً من دولة تنزانيا، بالتعاون مع شركة (I FRENDS SPORT)، في إطار تدعيم العلاقات بين مصر وبلدان القارة الأفريقية في المجال الرياضي، بحضور السفير أحمد مصطفي نائب مساعد وزير الخارجية لشئون دول حوض النيل، عمرو مصطفي كامل رئيس مجلس إدارة الشركة المنفذة، وقيادات وزارة الشباب والرياضة

قال وزير الشباب والرياضة: "أن مصر تستعد لإنشاء أكبر مركز رياضي في تنزانيا كنواه لمراكز أخري بإفريقيا، من منطلق العلاقات المصرية الأفريقية المتميزة بالخصوصية والاحترام المتبادل منذ نشأتها خاصه في ظل العلاقات الأخوية الوطيدة على الصعيد الافريقي بين حكومة جمهوريه مصر العربية والبلدان الأفريقية، وما ينعكس ايجابيا على مجمل العلاقات في مساراتها الرسمية وعلى المستوى السياسي والاقتصادي وفي مساراها الشعبي على المستويات الثقافية والاجتماعية والتجارية والمسار الرياضي تحديداً كأحد اهم وسائل العمل المشترك"

مضيفاً " ضرورة العمل على ارساء جذور الصداقة والأخوة القائمة بين حكومة جمهوريه مصر العربية وحكومات الدول الأفريقية وتطوير العلاقات والشراكات الرياضية في إطار تحكمه عده اهداف مشتركه اهمها العمل سويا على دعم الأنشطة الرياضية والشبابية بالدول الافريقية لما له من أثر ايجابي على تنشئه الشعوب الافريقية،

 أكد "صبحي" أن هذا التعاون في إطار اهتمام القيادة السياسية بأفريقيا لفتح مجالات عديده لخدمه الدول والتواصل الدائم لدعم العلاقات في مختلف المجالات وتشجيع القطاع الخاص ورجال الاعمال المصريين على اكتشاف اسواق تلك الدول والوقوف على فرص الاستثمار بما يخدم المصالح المشتركة بين البلدان وتعزيز العلاقات في شتي المجالات اهمها المجال الرياضي، مشيراً إلى أنه من المقرر تنفيذ المشروع في العديد من الدول الافريقية بالتنسيق مع وزارة الخارجية المصرية. 

اضاف وزير الرياضة ان إطلاق الوزارة لمشروع رياضي كبير بإنشاء مراكز رياضية وشبابية تبدأ من تنزانيا تم دراسته وتقديمه الى مجلس الوزراء لتقييمه ودراسته ايضا ثم الموافقة عليه، وبالتالي استطعنا ان نطور افق وجذب الاستثمار الرياضي.  

ومن جانبه، أشاد السفير أحمد مصطفي بجهود وزارة الشباب والرياضة الهادفة نحو التعمق في الدول الافريقية وانشاء منشآت شبابية ورياضية مختلفة، مما يعزز ثقافة التقارب والتواصل بين مصر والشعوب الافريقية وبالأخص شباب القارة السمراء، مؤكداً ان هذه البداية من تنزانيا ستكون نواه لانطلاقة واسعة في المجال الرياضي والشبابي المصري والأفريقي.

وخلال كلمته، تحدث عمرو مصطفي كامل رئيس مجلس إدارة شركة "أي فريندس سبورت" أن الشركة بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة المصرية قامت بدراسة إنشاء المراكز الرياضية وأكاديميات كرة قدم بالقارة السمراء بعد زيارة العديد من الدول الافريقية، مشيراً ألي أن المرحلة الأولي من المشروع تبدأ بشرق القارة، مؤكداً ان الغرض من إنشاء المراكز هو تعزيز الوجود المصري بأفريقيا كقوى ناعمة باعتبار تنزانيا أحد اهم الدول الافريقية، والاستثمار في المجال الرياضي من حيث عمل اكاديميات رياضية لها عوائد مالية، وكذا بيع المنتجات الخاصة بمصنع النجيل الصناعي بالشراكة مع وزارة الشباب والرياضة .  

وتطرق رئيس مجلس إدارة شركة "أي فريندس سبورت" إلي مكونات المركز الرياضي المصري المتكامل المزمع انشائه والذي يحتوي على " ملاعب كرة قدم تدريب وقانونية، ملعب متعدد لكرة السلة وكرة الطائرة وكرة اليد، حمام سباحة أوليمبي، ملعب تنس، مركز لياقة بدنية لجميع الألعاب، ترال لألعاب القوى، مركز طب رياضي وعلاج طبيعي لإصابات الرياضيين وغير الرياضيين، معهد دراسات وتدريب وتأهيل المدربين الوطنيين من الكوادر الرياضية، معرض لبيع المنتجات المصرية، عيادات طبية، مبنى ادارى، مناطق خضراء وجلسات للأعضاء وممرات انتر لوك".  

وخلال المؤتمر الصحفي تم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الشباب والرياضة وشركة "أي فريندس سبورت"، حيث قام بتوقيع البروتوكول ممثلاً عن وزارة الشباب والرياضة الدكتور أحمد الشيخ المدير التنفيذي للوزارة، وعمرو مصطفي كامل ممثلاً عن الشركة المنفذة.

حضر اللقاء من وزارة الشباب والرياضه الدكتوره سونيا دنيا رئيس الإدارة المركزية للتنمية الرياضية 

 وهدى أيوب رئيس الإدارة المركزية للإستثمار الرياضى - ومحمد الخشاب رئيس مجلس إدارة شركة المدن - والدكتور عمرو الحداد مساعد وزير البشاب والرياضه - والدكتور أحمد جمعه معاون وزير الشباب والرياضه - كما حضر ممثلاً عن وزارة الخارجية السفير أحمد مصطفى - وعدد من ممثلى الجهات المشاركة والشركات منهم أحمد عباس المستشار الفنى للشركة المنفذه وفادى قلدس وغيرهم .