ختام فعاليات ملتقى أفريقيا "بنكمل بعض" باحتفالية كبرى على مسرح الأوليمبي

اختتمت اليوم وزارة الشباب والرياضة فعاليات ملتقى أفريقيا "بنكمل بعض " والذي استمر خلال الفترة من ٢٠الى ٢٦نوفمبر الجاري بمشاركة شباب ٢٩ دولة أفريقية بالمركز الأوليمبي بالمعادي من خلال احتفالية كبرى نظمتها الوزارة لتكريم المشاركين والخروج بتوصيات الملتقى

وتناقشت الأستاذة دينا فؤاد رئيس الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني حول التوصيات التي قدمها الشباب المشاركين في الملتقى وكان من اهمها " فتح يوم أفريقي أسبوعيا في أحد الأماكن التابعة لوزارة الشباب والرياضة ، زيادة عدد الملتقيات الإفريقية ، تنوع البرامج والأنشطة المقدمة للأفارقة ، إنشاء منتدى شباب إفريقي دائم ، إعداد مدربين أفارقة لنقل خبراتهم لذويهم في بلادهم

وأكدت فؤاد أن مراكز التعليم المدني ومنتديات الشباب مفتوحة أمام الشباب الإفريقي لتدريبهم وتأهيلهم كما أن وزارة الشباب والرياضة نفذت الى الان ٢٠مشروع متعلق بأفريقيا وبنهاية ديسمبر ٢٠١٩سيصل إجمالي المشروعات الإفريقية ٢٦ مشروع وأوضحت أن ذلك يأتي في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بإطلاق أسوان عاصمة الشباب الأفريقي

وتضمنت فعاليات الملتقى عدة محاور من ضمنها "ورش عمل حول مفهوم السلام المجتمعي ، مسرح تفاعلي ، محاضرات عن ثقافة الاختلاف وقبول الآخر وأخرى عن حرية التعبير والتعايش السلمي ودور المرأة في بناء وتعزيز السلام الاجتماعي ، ورش عمل تطبيقية عن كيفية التخطيط للمبادرات مجتمعية "

كما قامت الوزارة بتنفيذ جولات سياحية وتثقيفية للمشاركين الى " مجمع الأديان ، مشيخة الأزهر الشريف ومرصده العالمي للفتوى الإلكترونية ، شارع المعز وخان الخليلي ، الأهرامات " ، كما تم عقد جلسة حوارية مع الدكتور يوسف الورداني مساعد وزير الشباب والرياضة لمناقشة المبادرات المجتمعية التي قدمها المشاركين والتي وصل عددها الى ٧مبادرات والتي جاءت حول موضوعات تعليمية وهم "مبادرة عبقرينو والتي تتعلق بأضرار الاستعمال السيء لوسائل التكنولوجيا على الأطفال ، مبادرة من غير معوقات والتي تستهدف إنشاء مركز إلكتروني لتوفير المادة العلمية للمعلمين وتصميم منهج متميز وتفاعلي للطلاب ، مبادرو التعليم الذهبي والتي تدور حول مشكلة هروب الأطفال من المدارس ، مبادرة حبيبي يا طالبي وتهدف الى إقامة دورات تدريبية للمعلمين في كيفية التعامل مع الطلاب لحل مشكلة عدم حب الطلاب للمعلم والمدرسة ، مبادرة تعلمي والتي تسعى الى تمكين الفتيات من التعليم في مختلف المجالات ، مبادرة من حقك تعيش في سلام والتي تهدف الى تحقيق نشر السلام بين شعوب إفريقيا والقضاء على العنصرية بجميع أشكالها ، مبادرة تأسيسي والتي تتعلق بإعداد جيل واعد من خلال التدريب والتأهيل "

وفي ختام الملتقى تم تنفيذ احتفالية كبرى شملت تقديم عروض فنية فلكلورية تعكس التراث المصري كما تم تكريم المشاركين