ختام الملتقى الاعلامي الكشفي الاول بالمدينة الشبابية بالاسكندرية

اختتمت بالامس الثلاثاء فعاليات الملتقى الاعلامى الكشفى الاول بالمدينة الشبابية بالاسكندرية والذى شارك فيه حوالى  ١٧٥ شاب وفتاة.


 ووجه الملتقى رسالة للمشاركين بأن يكونوا مستعدين للتحديات التي تواجه عصرنا الحديث والنهوض بالحركة الكشفية قدما لمواكبة الثورة التكنولوجيا.


وخلال الملتقى تم التأكيد على أن إستراتيجية الكشافة هي  خلق إنسان عربي ناضج قادرا على التعامل مع وسائل الاعلام المختلفه المقروءه والمسموعه والمرئيه، والاشاره الى قدرة وسائل الإعلام على تشكيل وعى ووجدان الكشاف.


تضمن الملتقى جلسات وورش عمل وتطبيقات عملية وحلقات نقاش حول عدة قضايا منها الإعلام وحقوق الطفل، ومهارات التواصل الإعلامي، ووسائل الإعلام الحديثه.


واجريت العديد من المناقشات مع المشاركين فى الملتقى  حول كيفية توظيف وسائل الاعلام  بكفاءة في شتى مجالات النشاط المجتمعي بما يعكس مفهوم الفكر المستدام والقدره على الابداع.


وفى ختام الملتقى تمت التوصيه بضرورة تكوين فريق إعلامى كشفى من الفتية والكشافين، يستطيعون التعبير عن أنفسهم  وتقديم الحركة الكشفية ونشر مبادئها وأهدافها النبيلة فى جميع وسائل الإعلام، مدركين لحقوقهم وواجباتهم على شبكات التواصل الإجتماعى.


يذكر أن الملتقى اقيم  تحت رعاية الدكتور  أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، ونظمته وزارة الشباب والرياضة ممثلة في (الإدارة المركزية للبرامج الثقافية و التطوعية والاداره العامه للبرامج التطوعيه و الكشفية) بالتعاون مع الإتحاد العام بحضور الدكتزرو نجوى صلاح رئيس الادارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية والدكتورة  جيهان حنفى مدير عام البرامج الثقافية والاستاذة إيمان عبد الجابر مدير عام الادارة المركزية للهيئات الشبابية والاستاذة ليلي علم الدين مستشار المنظمة الكشفية العربية ومقررة الاعلام بالاتحاد العام للكشافة والمرشدات والدكتورة سمية سمير المسئول التنفيذي للملتقى و القائد احمد هزاع قائد الملتقي والسادة المحاضرين.