"بنك القاهرة " راعياً لمبادرة "متطوعي شباب مصر" للتوعية من فيروس كورونا

يشارك بنك القاهرة فى رعاية مبادرة "متطوعي شباب مصر " بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة إيماناً من البنك بأهمية الوقاية من الفيروس باعتبارها خير من العلاج، وتقوم فكرة المبادرة على إطلاق حملة مكثفة بمحطات مترو الأنفاق والسكك الحديدية للتوعية من انتشار فيروس كورونا والتعريف بطرق الوقاية.

من جانبه، أشاد الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة بحرص الشباب على المشاركة فى فعاليات الحملة، والتزامهم التام بإجراءات الوقاية، مؤكداً التزام الوزارة بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، انطلاقا من حرصها على الحفاظ على صحة الشباب والمواطنين، لافتاً إلى التعاون مع مختلف الجهات من أجل توعية المواطنين بالفيروس المستجد وطرق الوقاية منه وذلك فى ضوء توجيهات القيادة السياسية وارتكازاً على قرارات الحكومة المصرية لمواجهة انتشار وتداعيات فيروس كورونا.

ويوضح طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للبنك أن مشاركة بنك القاهرة فى المبادرة تأتى إدراكاً بأهمية حملات التوعية بين المواطنين فى الحد من معدلات انتشار فيروس كورونا لما لها من تأثير فعال، حيث تنطلق المبادرة داخل محطات مترو الأنفاق والبالغة نحو 68 محطة بكافة خطوطه ومحطة سكك حديد مصر لتوعية المواطنين بأهمية الحد من الزحام واتباع الاحتياطات والتدابير اللازمة للوقاية والتي أثبتت الدراسات فاعليتها فى الحد من انتشار الفيروس.

ويحرص بنك القاهرة على مساندة ودعم جهود وزارة الشباب لما تسهم به من جهود متواصلة لتمكين الشباب على كافة المستويات، هذا وقد تم اختيار محطات مترو الأنفاق والسكك الحديدية باعتبارهم مصدراً للخطر ونشر الفيروس فى حالة التزاحم، حيث يتواجد متطوعين في كل محطة مترو خلال فترة الذروة من الساعة الثانية عشر ظهراً وحتى الثالثة عصراً بإجمالي 136 شاب و فتاة خلال اتخاذ كافة التدابير لحمايتهم وسلامتهم من العدوي